RSS
جديد المدونة
 
آداب طالب العلم مع شيخه (حقوق المعلم على الطالب)
  • بسم الله الرحمن الرحيم
  • حسن الظن بالشيخ. وهذا يستوجب ابتداءً، ألا يتعلم المرء إلا ممن كمُلت أهليته، وظهرت ديانته، وتحققت معرفته، واشتهرت صيانته.
    • قال ابن سيرين وغيره من السلف: "هذا العلم دين، فانظروا عمّن تأخذون دينكم" اهـ
  • وعلى طالب العلم أن يتحرى رضا المعلم وإن خالف رأي نفسه. فإنما هو يرضي ربه برضا معلمه.
  • وعليه أن ينظر معلمه بعين الاحترام ويعتقد كما أهليته ورجحانه على طبقته. فإنه أقرب إلى انتفاعه به. وإن كان أصغرَ منه سنّا، وأقلَ شهرة ونسبًا وصلاحًا وغير ذلك.
  • ومن الأدب ألا يدخل عليه بغير إِذْن، وإذا دخلوا عليه جماعة قدِموا أفضلهم وأنّهم.
  • وينبغي ألا يخاطبَ شيخه بتاء الخطاب وكافه. ولا يُناده باسمه مجردًا أو مع لقبه، كقوله: "يا شيخ فلان"، بل يقول: "يا شيخي" أو "يا شيخنا"، فلا يُسمّه، فإنّه أرفعُ في الأدبِ. ولا يناده من بُعدٍ من غير اضطرار.
  • وعليه أن يصبر، فلن ينال العلمَ إلا ببذل النفس. فيصبر على شدة معلمه به، فإنما يريد به الخير من حيث لا يدري.
  • وعليه أن يحتمل جفوة الشيخ وسوء خُلُقِه. ولا يصده ذلك عن ملازمته واعتقاد كمال أهليته. وإذا جافاه الشيخ، ابتدأ هو بالاعتذار، وأظهر أن الذنبَ ذنبه والعَتَبَ عليه. فذلك أنفعُ له في الدنيا والآخرة، وإنقاءٌ لقلب شيخه له.
    • مَنْ لَمِ يَذُقْ طَعْمَ المَذَلّةْ سَاعَةًَ :: :: قَطَعَ الزمَانَ بِأَسْرِهِ مَذلُولا
المصدر:  bshayr.wordpress.com
قيّم مدى استفادتك من الخلاصة؟
 
معلومات
أضيفت بواسطة: قطر الندى
التصنيف: دين
التاريخ: 25/2/2009
التقييم: 3/5
عدد المشاهدات: 7399
عدد التعليقات: 16
الوسوم التوصيفية: العلم آداب طالب شيخه حقوق حلية
خيارات

الإبلاغ عن مشاركة غير لائقة
إبلاغ
طباعة الخلاصة
طباعة
إرسال الخلاصة
إرسال
 



  
أضف إلى
Digg   Delicious   Facebook   Technorati   Stumbleupon   Google   Yahoo   Live
MySpace   Reddit   Twitter   LinkedIn   ضربت   إفلق   وافر   خبّر  


التعليقات
بسم الله الرحمن الرحيم

سبَقَ ونُشِر في خير أمة:

http://www.khairomah.com/vb/showthread.php?t=2704
قطر الندى  |  25/2/2009
موضوع رائع ولكن هل من منصت ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
معلمة مذلولة  |  18/1/2010
معاهم حق المعلمين
ايمان عفتان  |  15/5/2010
ليش يسون الطلبة كده
احلام عفتان  |  15/5/2010
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أسأل الله العظيم أن يجعلنا من الذين يسمعون القول فيتبعون أحسنه غفر الله لنا ولكم وثبتكم على الحق
خادم السنة أبي عبدالله الأثري  |  24/5/2010
هذه ليست آدابا هذه مذلة لطالب العلم وفتنة للشيخ
ولو اتبعنا ما قيل لأصبح طلاب العلم كالنعجة المطواعة إن قال االشيخ نعم قال الطالب نعم وإن قال لا قال لا.
أين شخصية الطالب وعزة نفسه ودفاعه عن حقه إن ظلمه شيخه !!
خالد  |  26/9/2010
هع والله حنـآ مستنآـآ مدري مـن وين يـآيبينهـآ قسـم بالله مـآعندهـآ ابد اسلووب الله يهديهـآ لـآ وبعد تسب سكوولنـآ لوو درت مديرتنـآ قسم بالله لا تطيرهـآ من وين يت ..
وأآحـد مـن النـآآس >  |  3/10/2010
انا الحين ارجوكم ابغى موضوع عن حقوق الطالب للمعلم بلييييييييييز طالبنها منى
عبدالله ال هيملن  |  9/11/2010
شكراً كتير
لين  |  30/9/2011
شكرا كثيييييييير
رغد محمد الطلحه  |  22/10/2011
هداكم الله، الادب والاحترام لا يعني مذلةالطالب. بل لو تتبعنا احوال الصحابة والسلف والأئمة من بعدهم وكيفية ادبهم ممن يأخذون عنهم _طبعا مع اخلاص النية _ لعرفنا كيف انا مقصرين مع معلمينا ومشائخنا ولوفقنا في طلب العلم. الم تقرا عن ابن عباس كيف كان يبيت عند باب من يتلقى العلم منه؟ ثم ماذا اصبح. لابد ان نكون منصفين قبل النقد ولا نتكلم بما يوافق اهوائنا. وفقن الله ووفقكم لطاعته واتباع الحق.
امة الله  |  3/12/2011
وقال الشافعي رضي الله عنه: كنت أصفح الورقة بين يدي مالك صفحًا رفيقًا هيبة له لئلا يسمع وقعها.

وقال الربيع: والله ما اجترأت أن أشرب الماء والشافعي ينظر إليَّ هيبة له.وأخذ ابن عباس رضي الله عنهما مع جلالته ومرتبته بركاب زيد بن ثابت الأنصاري وقال: هكذا أمرنا أن نفعل بعلمائنا.

وقال أحمد بن حنبل لخلف الأحمر: لا أقعد إلا بين يديك، أمرنا أن نتواضع لمن نتعلم منه.

وقال الغزالي: لا ينال العلم إلا بالتواضع وإلقاء السمع.وقد نبه الله تعالى على ذلك في قصة موسى والخضر عليهما السلام بقوله: { إِنَّكَ لَ
امواج  |  5/12/2011
شكرا موضوع جدا مفيد بس لللأسف بعض الناس يتعلمون علشان الشهاده وبس ومافيه أحترام بين الطالب والمعلم نهائي
المتفائله بالخير  |  10/12/2011
شكر ا كثيييييييييير
اسراء  |  1/1/2012
مشكور
تاتاتاي  |  19/2/2012
على ايش بتكلمونiiiiiiiiii
ابو موته  |  11/3/2012

» إضافة تعليق


عدد الحروف المتبقية: 500